صفا: باسيل ينظر الى نصرالله على أنه من “القديسين”

في ذكرى توقيع “تفاهم مار مخايل” بين التيار الوطني الحر وحزب الله، تحدث مسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في الحزب الحاج وفيق صفا عن مقومات صمود هذا التفاهم مشيراً إلى أن “العلاقة بين التيار والحزب عميقة جداً وليست سطحية” كاشفاً أن أكبر خلاف على أية قضيّة ينتهي في أرضه وتصبح الأمور سهلة ولينة لمجرّد التواصل سواء المباشر أو غير المباشر.

وقال صفا في حديث لموقع العهد التابع لحزب الله، إن علاقة صداقة قوية تربط رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل مع الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله، و”المميّز أيضاً يكمن في كميّة الحب التي يختزنها باسيل للسيد نصرالله الذي لم يكن كلامه في الإعلام عن صداقة تجمعه بباسيل مجاملة سياسية، بل هو توصيف واقع وحقيقة”.

وإذ كشف صفا أن باسيل ينظر الى السيد نصرالله على أنه من “القديسين”، أوضح أنّ رئيس التيار “شقفة” من الرئيس ميشال عون لجهة المشاعر الجياشة التي يُكنها للسيد نصرالله، و”كما هو معروف أن الرئيس عون لا يستطيع إخفاء بريق عينيه في أي لقاء يجمعه بالسيد.”.

اترك تعليق