عائلة محمود ياسين تنفي تدهور حالته الصحية!

أصدرت أسرة النجم المصري محمود ياسين، بيانا أوضحت فيه، ما يشاع عن تدهور الحالة الصحية للنجم الكبير، أو إيداعه إحدى المصحات.
وقالت الأسرة: “نلاحظ على مدار الأيام القليلة الماضية قيام بعض الأشخاص بكتابة ونشر عدد من المنشورات والمشاركات عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تتضمن المساس والإساءة للفنان القدير محمود ياسين وأفراد أسرته، وتتناول الحياة الخاصة بهم بشكل سافر، لم يخل فيه الأمر من التشهير والتحريض والسب والقذف، بل واختلاق قصص غير حقيقية من وحي الخيال”.
وأضافت: “كما تم التطاول بالسب والقذف واستحلال الخوض في سيرة أفراد الأسرة بصورة لا تليق مع عادات وتقاليد الشعب المصري المحترم الكريم، وبما يعد تدخلا سافرا فى الحياة الشخصية، دون الوضع في الاعتبار الآثار السلبية والنفسية التي قد تضر بالمعنيين بها”.
وتابعت الأسرة: “كما ادعى البعض تدهور الحالة الصحية للفنان محمود ياسين، وإيداع أسرته له إحدى المصحات العلاجية، مؤكدة تواجده بصورة دائمة فى منزله وسط جميع أفراد عائلته، وأنه ينعم بصحة جيدة”.
وأكدت الأسرة: “عدم صحة تلك الادعاءات التي تناولها هؤلاء المغرضين جملة وتفصيلا، واعتزام جميع أفراد الأسرة اتخاذ الإجراءات القانونية كافة حيالهم، وكل من شارك فى وقائع السب والقذف، وساهم فى هذه التجاوزات غير المقبولة خلال تلك المشاركات”.

اترك تعليق