مبارزة دبلوماسية في لبنان!؟

تشهد العاصمة بيروت على مدى يومين زحمة دبلوماسية، بدأت أمس مع وصول وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، على أن يليه الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط والمستشار في الديوان الملكي السعودي نزار العلولا، الذي سيزور لبنان مساء الثلاثاء في زيارة تهنئة ودعم.

ولتزامن هذه الزيارات وصفها مصدر سياسي لـ”القبس” بالمبارزة الدبلوماسية، حيث تحمل زيارة ظريف أبعاداً تتخطّى التهنئة بالحكومة إلى ما يشبه “الرعاية” لها بعد ترجيح كفة “حزب الله” وحلفائه فيها، وهي تأتي بعد أيام على إعلان أمين عام “حزب الله” حسن نصرالله عن استعداد ايران لدعم الاقتصاد اللبناني وتزويد الجيش بمنظومة دفاع جوي.

اترك تعليق