بالصورة: بعد مصالحة ولديها… هل من مشروع غنائي جديد لفيروز؟

قبل سنوات، دبّ الخلاف بين ابنة السيدة فيروز ريما الرحباني وشقيقها زياد الرحباني عن خلفيات كثيرة، منها ما هو عائلي وآخر عملي، لكن كسرت ريما الرحباني عبر صفحتها الخاصة على موقع “فيسبوك” الحاجز والقيل والقال وكل الذين تدخلوا أو أذكوا رياح الخلافات بين الشقيقين ووضعت صورة تجمعها بشقيقها زياد في حفل يقيمه الأخير في ألمانيا.

الصورة الحدث وقعت كالصاعقة على رواد مواقع التواصل الاجتماعي واستطاعت أن تحقق نسبة فائقة من الإعجاب بين محبي ريما وزياد، كما نشرتها معظم الصفحات التي تمثل السيدة فيروز.

كان من الطبيعي أن تكلل المصالحة، كما علمت نواعم باتصال من ريما وزياد بالوالدة السيدة فيروز، ما قد يمهد الطريق أمام مشروع غنائي طال انتظاره لجمهور السيدة ويكون قائد فرقتها زياد نجلها، لكنّ مصادر ريما الرحباني تنفي ذلك ومحاميها يرفض كافة الحفلات التي تُعرض عليه ومنها حفلات كادت تقام في العاصمة البريطانية لندن.

إذ علمت نواعم أنه عُرض على السيدة فيروز إقامة حفلة في مدينة لندن وعلى أفخم المسارح من قبل شركة جديدة، لكن الرد كان سلبياً بعدما أبدت الشركة استعدادها لتلبية كافة شروط السيدة وفرقتها الموسيقية لكن لا مجال لذلك.

اليوم، مع عودة زياد إلى حضن العائلة، هل تُطوى صفحة الخلاف نهائياً وتجتمع فيروز وابناها في حفل نظراً لشوق الجمهور لها؟

اترك تعليق