بالفيديو- كرّ وفرّ في نقابة الاطباء…النقيب يستنجد بقوى الامن وسعيد: مخجل ما يحصل

كرّ وفرّ في نقابة الاطباء بين بعض اعضاء مجلس النقابة الداعم للنقيب ريمون صايغ من جهة والحراك الطبي المعارض للنقيب من جهة اخرى وذلك لرفضه انعقاد اي جلسة برئاسة الصايغ الذي يصفونه ود. كلود سمعان بالمزوّرين .

فما كان من النقيب صايغ الى طلب القوى الامنية وهو امر اعتاد الاطباء على رؤيته في الآونة الاخيرة ما استدعى انتقادات لاذعة من الفريق المعارض.

النائب السابق فارس سعيد تطرق الى ما يحصل في النقابة فوصفه بالامر المخجل وقال:”يتراجع مستوى كل شيء في لبنان حتى…بعض الأطباء. كنّا افضل”.

وتعقيباً على الحادث الذي شهدته نقابة الأطباء اليوم قبيل انعقاد اجتماع مكتب مجلسها الدوري، أكدت مصلحة الأطباء في حزب “القوّات اللبنانيّة” أنّ “ما يدأب عليه عدد من الأطباء منتحلي صفة “الغيارى على العمل النقابي” من محاولة لتعطيل عمل مكتب ومجلس النقابة متسترين بحجج واهية هو فقط من أجل تحقيق مكاسب إنتخابيّة وشخصيّة لا تمت إلى الصالح العام بأي صلة”.

ولفتت إلى أن “التعطيل المتكرر لعمل مجلس النقابة عبر الشغب واقتحام مكتب النقيب وقاعة الإجتماعات ليس إلا فيض من غيص من ممارسات هؤلاء المعطلين حيث بلغت الأمور بهم حداً لا يطاق ولا يمت إلى ممارسات وأخلاقيات نقابة الأطباء بصلة، إذ عمد هؤلاء إلى الصعود اليوم إلى مكتب النقيب في محاولة لمنع مكتب مجلس النقابة من عقد اجتماعه الدوري مستخدمين اسلوباً لا يليق بهم كأطباء وهو التهديد والوعيد حيث وصل الدرك بهم إلى حد منع أمين السر د. كريكور إيجديان بالقوّة من الدخول إلى القاعة”.

اترك تعليق