التلوّث في لبنان لا يبشّر بالخير.. خطر الإصابة بالسرطان في بيروت 40%!

أشار الإستاذ الجامعي والباحث في تلوث الهواء الدكتور شربل عفيف الى أن الوضع في لبنان لا يبشّر بالخير.

وقال عفيف في حديث لصوت لبنان 100.5 ضمن برنامج نقطة عالسطر مع الإعلامية نوال ليشع عبود: “لدينا تلوث كبير يتزايد سنوياً ونرى ذلك من خلال دراسات تثبت أن التلوث يتزايد منذ سنة 2002 وخاصة تلوث الهواء، فنحن من أكثر البلدان تلوثاً في العالم.”
وأضاف عفيف “تلوث الهواء هو نتيجة أعمال نحن نقوم بها، فلا يمكن تنقية الهواء من دون التطرق الى القطاعات كافة من النقل الى المعامل والنفايات.
وكشف عفيف أن الدراسات التي أًجريت تبيّن أن خطر تعرضنا للإصابة بالسرطان في بيروت الكبرى هو حوالي 30 الى 40% أكبر، بسبب تلوث الهواء. وأكد أن أحد الأسباب الرئيسية لتلوث الهواء في لبنان هو أزمة السير، مشيراً الى أنه إذا لم نستطع العمل على هذه المشكلة لن نتمكّن من تحسين التلوث الهوائي.
كما اعتبر عفيف أن مشكلة مولدات الكهرباء كبيرة جداً، لأنها موجودة داخل الأحياء، وبالتالي التلوث الصادر عنها يدخل مباشرة الى المنازل.

اترك تعليق