كنعان: – كل الكلام حول اصلاحات الموازنة يبقى كلاماً قبل اقرارها في مجلس النواب، كما ان الشفافية المطلوبة بالانفاق تبقى كلاماً من دون اقرار قانون قطع حساب يستند الى تدقيق كامل حسابات السنوات الماضية – فبربكم اوقفوا المبارزات وتفضلوا الى المؤسسات بعد تأخير ٨ اشهر عن الموعد الدستوري!

اترك تعليق