حاصباني: البطريرك صفير عمود من أعمدة السيادة ويجب زيادة واردات المؤسسات الرسمية

أكّد نائب رئيس الحكومة ​غسان حاصباني​ أنّ “البطريرك الماروني الراحل الكردينال ​مار نصرالله بطرس صفير​ هو عمود من أعمدة السيادة والإيمان والرجاء في ​لبنان​. كان دائمًا منارة للأمل، ويعطينا المعنويات والتفاؤل ويشدّ عزيتنا، وسيبقى”، لافتًا إىل “أنّنا نؤمن في الحياة الأبدية، ونشعر أنّ البطريرك صفير لم يغادرنا، بل هو معنا بالروح وبتعاليمه وأعماله الّتي تركت أثرًا في تاريخ ​المسيحية​، وكان لأعماله صدى على المستوى العالمي”.

وأوضح في حديث إذاعي، “انّنا اليوم نودّع جثمان البطريرك الراحل، لكنّنا نستقبل ذكراه الأبدية الّتي ستبقى معنا طيلة الأيام”.

وبموضوع ​الموازنة​ العامة، أوضح حاصباني “أنّنا بانتظار أن نرى نتيجة النقاش الحاصل. نحن في حال حوار دائم، ولقد تقدّمنا بخطة تهدف إلى خفض ​العجز​ وزيادة واردات المؤسسات الرسمية الّتي بإمكانها أن تزيد الإيرادات”، مؤكّدًا “وجوب زيادة الواردات في أمكنة موجودة، منها زيادة واردات الإتصالات و​مرفأ بيروت​ وتسويات ​الأملاك البحرية​، من دون اقتراح واردات جديدة”.

اترك تعليق