بعد عيد الفطر…. هذه البرمجة عائدة

مع بدء العدّ العكسي لوداع شهر رمضان، تضع القنوات حالياً خطة لاستئناف البرامج القديمة التي أطلقتها في الشتاء الماضي، ضمن حلقات خاصة تستمرّ نحو أربعة أسابيع فقط. وينطلق بث الحلقات بعد عيد الفطر ليستمر طيلة شهر حزيران (يونيو) المقبل. هذه الخطوة جاءت نتيجة الفترة الطويلة التي تفصلنا عن برمجة الخريف. من هذا المنطلق، تخطط قناة «الجديد» لإعادة مشاريعها إنطلاقاً من أواخر الاسبوع المقبل، والبرامج هي: «طوني خليفة» لطوني خليفة، و«أنا هيك» لنيشان وبرنامج «داليا والتجديد» لداليا كريم. وتعود ريما كركي إلى القناة ببرنامج مختلف يحمل اسم «إيه في أمل». وتلفت مصادر لـ«الأخبار» إلى أنه تم تصوير غالبية حلقات «إيه في أمل» قبل أسابيع وباتت جاهزة للعرض. الحلقات ذات طابع اجتماعي فردي تحمل بين طياتها تحقيق أمنية لأحد الأشخاص الذي يعاني مشاكل اجتماعية وشخصية واقتصادية. وكانت كركي قد أطلّت على قناة «دبي» ببرنامج «حكايتي مع الزمان» الذي تولته لموسم كامل. على الضفة الأخرى، تعود mtv بدءاً من مساء الجمعة المقبل لعرض برمجتها العادية، وتفتتح العودة بعادل كرم وبرنامجه «بيت الكل». ولاحقاً تستكمل بث مشاريعها التي لم تغير في تواقيت بثها أو مواعد العرض. ومن بين الاعمال هي: «هيك منغني» لمايا دياب (الاحد 21:40)، و«منا وجر» (الثلاثاء 21:45) الذي يتولاه بيار رباط، اضافة الى باقي المشاريع التي عرضتها قبل حلول شهر رمضان، على أن تطلق برامج جديدة في الخريف. من جانبها، لم تحدد lbci بعد موعد رجوعها إلى مشاريعها العادية، ولكنها ستكون حتماً في الاسبوع المقبل، فإما مساء الاربعاء أو الخميس تبعاً لعيد الفطر. وعلى قائمة البرامج العائدة «لهون وبس» لهشام حداد، و«أحمر بالخط العريض» لمالك مكتبي، و«هوا الحرية» لجو معلوف، إضافة إلى برنامج fi male لكارلا حداد الذي عرضت منه مجموعة حلقات قبل رمضان. إذاً، تعود الحياة إلى طبيعتها على الشاشات بدءاً من الاسبوع المقبل بعد عيد الفطر.

اترك تعليق