طرق الوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً

الأمراض المنقولة جنسياً هي التي يتم إنتقالها عبر الإتصال الجنسي مع شخص مصاب بها، وتؤدي هذه الأمراض لمخاطر عديدة على الصحة، ولذلك ينبغي الوقاية منها.

على الرغم من أن بعض الأمراض التي تنتقل بالإتصال الجنسي يمكن علاجها، فإن البعض الاخر لا يمكن القضاء عليه.

وتتسبب الأمراض المنقولة جنسياً في مخاطر عديدة على الصحة، ويمكن انتقالها من شخص لاخر من خلال ملامسة الجلد بالمنطقة التناسلية.

ومن خلال بعض الطرق، يمكن الوقاية من الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.

1-تجنب الممارسة الجنسية مع الشخص المصاب

في حالة إصابة شخص بتقرحات في الأعضاء التناسلية أو طفح جلدي بهذه المنطقة، لأنه يمكن أن يكون المرض معدي.

ويجب الذهاب إلى الطبيب لمعرفة سبب هذه التقرحات والبدء في علاجها.

2-إستخدام الواقي الذكري في الممارسة الحميمة

يساعد الواقي الذكري في تقليل فرص إنتقال العدوى الجنسية، وهو عبارة عن قطعة مطاطة رقيقة مصنوعة من اللاتكس لتمنع التلامس المباشر.

ويجب إستخدام واقي ذكري بخامة جيدة وقياس مناسب حتى لا يتمزق أثناء الجماع.

3-تجنب مشاركة المناشف والملابس الداخلية

لأنها يمكن أن تتسبب في نقل المرض، وبشكل عام، يجب تخصيص أدوات عناية شخصية لكل فرد على حدى، وعدم مشاركتها مع أحد.

كما ينبغي تنظيف وتطهير الأدوات الشخصية جيداً حتى لا تتلوث وتتسبب في نقل الأمراض.

4-الذهاب إلى الطبيب في حالة ظهور أي أعراض

إن زيارة الطبيب وإجراء فحوصات لمعرفة سبب أي أعراض متعلقة بالمنطقة التناسلية سوف تساعد في اكتشاف المشكلة مبكراً وعلاجها.

ومن أبرز أعراض الأمراض المنقولة جنسياً:

  • ظهور تقرحات على أعضاء المنطقة التناسلية.
  • الشعور بحكة والتهابات في هذه المنطقة.
  • الشعور بالام وخاصةً خلال ممارسة الجنس.
  • ظهور افرازات غير طبيعية أو دماء.
  • الشعور بحرقة أثناء التبول.

وفي حالة التأكد من الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسياً، فيجب الإمتناع عن الممارسة الجنسية حتى لا تنتقل العدوى إلى الشريك.

كما ينبغي الإلتزام بتناول الأدوية التي يصفها الطبيب في مواعيدها وبالجرعات المحددة لتساعد في الشفاء من المرض.

5-المتابعة الدورية مع الطبيب

حتى وإن لم يكن هناك مشكلة صحية، فينصح بالمتابعة الدورية مع الطبيب لفحص المنطقة التناسلية والتأكد من عدم إصابتها بأي أمراض.

ويجب اتباع النصائح والإرشادات التي يخبرك بها الطبيب لتفادي هذه المشكلات.

6-الحفاظ على نظافة المنطقة التناسلية

تنتج الأمراض المنقولة جنسياً عن عدوى بكتيرية أو فيروسية أو طفيلية، ولذلك فإن الحفاظ على نظافتها سيقيها من أي مشكلات صحية معدية.

ويكون ذلك من خلال بعض الأمور:

  • تنظيف وتطهير المنطقة التناسلية جيداً: وذلك باستخدام غسول طبي مخصص لهذه المنطقة.
  • الإستحمام بعد الممارسة الجنسية: فهذا يساعد في تفادي الإصابة بالتهابات وفطريات.
  • تغيير الفوط الصحية باستمرار: وذلك في فترة الدورة الشهرية لدى المرأة.

7-أخذ التطعيم في وقت مبكر

طريقة فعالة للوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً هي الحصول على تطعيم فيروس الورم الحليمي البشري، وكلما كان التطعيم في سن مبكر كلما انخفضت فرص الإصابة بهذه الأمراض.

كما يجب تطعيم الأطفال ضد فيروس التهاب الكبد الوبائي للوقاية من هذا المرض المعدي جنسياً.

اترك تعليق