عملية خاطفة للمعلومات في محلتي النبعة وبرج حمود

صدر عـن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة ما يلي:

في إطار المتابعة المستمرة التي تجريها شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي للحد من عمليات تجارة وترويج المخدرات على جميع الاراضي اللبنانية، كلفت هذه الشعبة قطعاتها المختصة لتكثيف الدوريات في المناطق التي تنشط فيها هذه العمليات.

بنتيجة المتابعة الاستعلامية، تمكنت قطعاتها المختصة من تحديد هويتَي مروجي مخدرات ينشطان في منطقة المتن، وهما:

– أ. ش. (مواليد عام ١٩٦٤، سوري)

– ر. ع. (مواليد عام ١٩٧٤، لبناني) وهو من أصحاب السوابق الجرمية في مجال ترويج وتعاطي المخدرات والتزوير.

بتاريخ ٧/٨/٢٠١٩، وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، تمكنت دوريات شعبة المعلومات من تنفيذ مداهمة خاطفة ومتزامنة، أسفرت عن توقيف الاول في محلة برج حمود والثاني في محلة النبعة.

بتفتيشهما عثر بحوزة الاول على /١٢/ غ من مادة حشيشة الكيف، وبحوزة الثاني على حوالي /٨٢/ غ من المادة ذاتها، بالاضافة إلى بيان قيد إفرادي مزور.

بتفتيش منزليهما ضبط في مكان اقامة الاول ما يلي:

– حقيبة سوداء، كانت توضع بداخلها المخدرات.

– دفتر للف السجائر.

– كيس نايلون، بداخله /١٠/ حقن.

/ -٤ / هواتف خلوية.

/ -٦ / قطع من حشيشة الكيف، مغلفة بنايلون لون اسود، زنتها حوالي /٦٣/ غ.

– كيس نايلون لون أسود، بداخله كمية من حشيشة الكيف، تزن حوالي /٢٦٥/ غ قائم.

– علبة دواء، بداخلها حبوب مجهولة النوع.

– علبة، بداخلها فلاتر للف السجائر.

كما ضبط في منزل الثاني ما يلي:

– كيس، بداخله حشيشة الكيف، زنته /١١٦/ غ.

/ -١٥٠ / مظروفا فارغا ، لتوضيب المخدرات.

بالتحقيق معهما، إعترفا بترويج المخدرات لحسابهما الخاص لعدد كبير من الزبائن.

 

أجري المقتضى القانوني بحقهما، وأودعا مع المضبوطات المرجع المختص بناء على إشارة القضاء.

اترك تعليق