المتقاعدون يتوعدون: سنتقدم بالطعن القانوني امام المجلس الدستوري.

أصدر العميد المتقاعد سامي الرماح بياناً جاء فيه:

“الزملاء الإعلاميين الكرام، شركاؤنا في معركة الحريات والدفاع عن الحقوق وصوت المظلومين العالي ضد انتهاك الدستور والقوانين، يسرنا ابلاغكم باننا نحن العسكريون المتقاعدون سوف نتقدم بالطعن القانوني امام المجلس الدستوري غداً الجمعه في ٢٠١٩/٨/١٦ وذلك بعد تأمين اكثر من 10 نواب للتوقيع على هذا الطعن ضد بعض مواد قانون موازنة ٢٠١٩ لاسيما المواد المتعلقة بفرض رسم طبابة على معاشاتنا التقاعدية وكذلك فرض ضريبة دخل تصاعدية على هذه المعاشات، لذلك يسرنا ان نكون وإياكم غداً اعتباراً من الساعة ٩.٣٠ التاسعة والنصف صباحاً لمواكبة تقديم هذا الطعن.

ان الطعن الذي نحن بصدد تقديمه لا يتعلق برفع الظلم عن العسكريين المتقاعدين فقط بل يستفيد من مفاعيل نجاحه كل من يتقاضى راتباً او معاشاً تقاعدياً من هذه الدولة من مدنيين وعسكريين سواء هم في الخدمة او في التقاعد.

أيها الاخوة: معركتنا مع دولة المزرعة وعصابة الفساد والمحاصصة لم تنتهِ هنا وهي فعل نضال مستمر لإقامة دولة العدل والكفاية والمساواة، دولة تليق بتاريخنا وتليق بمستقبلنا ومستقبل اولادنا.

نحن واياكم في خندقٍ واحد ضد الفساد والفاسدين وانتم كنتم وستبقون رأس الحربة في فضح الفساد وتقويض منظومته وإعلاء شأن الدولة”.

اترك تعليق