مصادر أمل: إشكال عين الرمانة – الشياح كان بين شارعَين

اكدت مصادر “أمل” أن ما حصل في عين الرمانة- الشياح قد تم احتواؤه سريعاً، وقد عادت الأمور إلى طبيعتها، شارحة أن كوادر الحركة لعبوا دور الإطفائي، من منطلق أن التعايش بالنسبة لهم خط أحمر لا يمكن المساس به تحت أي عنوان من العناوين.

وقالت في حديث لـ”الشرق الأوسط”: “لم يكن ما شهدته منطقتا عين الرمانة – الشياح اشكالاً بين أمل والقوات على الإطلاق، إنما هو إشكال بين شارعين قد تمت معالجته بتحكيم لغة العقل والحوار”.

اترك تعليق