فنانة مغربية : “أنا مع الرجل اللي يخون وما يخلي زوجته تعرف”!

ردت الفنانة المغربية مريم حسين على الانتقادات التي طالتها بعدما نشرت مقطع فيديو مثير للجدل عبر حسابها على “سناب شات” ظهرت فيه وهي تبكي على أغنية لأصالة بعنوان “ذاك الغبي” وقالت: “هذا المقطع مني لأصالة بمناسبة طلاقها”.

وبينما تحاول مريم حسين الدفاع عن نفسها ببث مقطع فيديو جديد للرد على اتهامها بالشماتة في أصالة، وجدت نفسها متورطة في تصريحات أخرى مثيرة للجدل، إذ قالت في الفيديو: “لما غنيت الأغنية شوي بكيت.. لأن إحساس الخيانة صعب.. أنا مع الرجل اللي يخون ولكن لا يخلي زوجته تعرف لازم يكون زكي، لأن كل الرجال يخونون.. الكل يخونون.. حتى أبوي يخون”.

وتتسبب مريم حسين في استمرار حالة الجدل المثارة حولها بين الحين والآخر، وكان أقربها ظهور الفنانة المغربية ببطن ممتلئة كأنها حامل ليتضح بعد ذلك أنه مجرد مقلب مصور.

يشار كذلك إلى أن مريم حسين قد انفصلت عن زوجها عارض الأزياء السعودي فيصل الفيصل منذ نحو 3 سنوات بعد أن أكد أن سبب ارتباطه بها يعود لحملها قبل الزواج رغم إرادته، الأمر الذي أثار حالة جدل كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتحدثت مريم حسين عن خلافاتهما والتي أدت إلى انفصالهما، حيث أكدت أن لجوء فيصل لمواقع التواصل الاجتماعي للتحدث عن خلافاتهما، بدلا من حلها داخل المنزل هو ما أدى لتفاقم الخلافات والوصول للطلاق.

وكانت أصالة أعلنت خبر انفصالها بشكل رسمي ونهائي عن زوجها الفنان والمخرج طارق العريان عبر منشور على حسابها الخاص في إنستغرام، وذلك بعد فترة طويلة من تداول العديد من الأنباء حول خبر الانفصال قبل أن تخرج أصالة لتحسم الجدل.

وقالت نصري من خلال المنشور إنها انفصلت بشكل نهائي عن والد ابنيها “آدم وعلي”، مضيفة عبارة “بكل الحزن والأسف”، كما طالبت الجمهور بعدم الخوض في التفاصيل مراعاة لمشاعر ابنيها، مؤكدة في الوقت ذاته التزامها الكبير لعائلتها وأطفالها بالإضافة لعملها الذي تحبه.

يذكر أن قضية طلاق أصالة، شغلت حديث المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي لفترة طويلة، وانشغل المتابعون بتحليل تصرفات أصالة والعريان منذ بداية انتشار الشائعات.

اترك تعليق