بالفيديو – عنصران من الجيش يعتديان على طبيب في قسم الطوارئ… وقيادة الجيش تستنكر!

عنصران من الجيش اللبناني يعتديان على طبيب في إحدى المستشفيات وقيادة الجيش أسفت لما حصل وأكدت أن ما قام به هؤلاء العسكريَّين هو عمل فردي لا يمثّل المؤسسة وأخلاقياتها ومبادئها.

تعرض الطبيب لؤي شلبي إلى اعتداء من قبل عناصر من الجيش اللبناني عند الساعة السابعة من مساء يوم أمس في طوارئ مستشفى دار الشفاء طرابلس وذلك أثناء معاينته لمصاب بطلق ناري وتقديم الاسعافات الأولية له.
وفي التفاصيل، أراد عناصر من الجيش التحقيق مع المصاب عندما كانت حالته حرجة حينها حاول شلبي منع إجراء التحقيق إذ أن حالة المريض لا تسمح له بذلك، عندها حاول عناصر الجيش إسكاته وقاموا بالاعتداء عليه كما هو ظاهر في المشاهد المصورة.

 

قيادة الجيش
صدر عن قيادة الجيش ــ مديرية التوجيه البيان الآتي:
تداول بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يتضمن تعرّض طبيب لاعتداء من قبل عسكريين في إحدى المستشفيات.

إنّ قيادة الجيش إذ تأسف لما حصل تؤكّد أن ما قام به هؤلاء العسكريَّين هو عمل فردي لا يمثّل المؤسسة وأخلاقياتها ومبادئها. وأشارت إلى أنها قد اتخذت على الفور إجراءات مسلكية بحقّ العسكريَّين اللذَين أقدما على التعرّض للطبيب وتم توقيفهما وفتح تحقيق بالحادثة.
وتؤكّد قيادة الجيش احترامها الشديد للجسم الطبي وتقديرها لرسالته الإنسانية السامية ورفضها أي تعرّض لطاقمه تحت أي سبب أو ذريعة.عكر

كذلك غردت وزيرة الدفاع زينة عكر عبر تويتر قائلة: وزيرة الدفاع: نحن لا نقبل ابدًا ان يُعتدى على كرامة اي مواطن فكيف على كرامة طبيب في وقت خدمته في مستشفى. طالبت باتخاذ الاجراءات التأديبية اللازمة لحفظ كرامة الطبيب والمستشفى وعدم تكرار حوادث كهذه تحت أي ظرف.

مستشفى دار الشفاء في طرابلس

أكدت إدارة مستشفى دار الشفاء في طرابلس في بيان، أنه “مساء يوم الثلثاء في 19 أيار 2020 وبعد وصول جريح إلى طوارئ المستشفى إثر إشكال فردي، وبعد قدوم الجهات الأمنية المختصة، تعرض أحد أطباء الطوارئ في المستشفى للضرب من أحد العسكريين”.

أضافت: “إننا في إدارة المستشفى إذ نستنكر هذا العمل المدان بكل المقاييس، ونحن على يقين من أن هذا الخطأ الفردي الذي قام به العنصر لا يمثل فيها قيادته ومرجعيته، نؤكد استمرارنا بعملنا وواجبنا الإنساني في تقديم الرعاية الطبية لجميع المرضى من دون استثناء، وتعاوننا مع كل الهيئات والمؤسسات العسكرية منها والمدنية”.

وختمت: “لسنا مع نشر مقطع الفيديو المسرب، وكلنا ثقة بأن الجهة العسكرية المختصة ستتابع الموضوع لإنصاف الطبيب والمستشفى”.

اترك تعليق