ممارسة متاحة في فيسبوك وتويتر… في إنستغرام قد تودي بك إلى القضاء

يعتبر تضمين التغريدات والمنشورات من فيسبوك وتويتر أمرا شائعا بين المدونين والصحافيين، إلا أن استخدام هذه الخاصية في منصة إنستغرام، قد تضع مستخدمها تحت طائلة القانون.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، رفضت القاضية كاثرين فايلا، التماسا من مجلة “نيوزويك” الأميركية لإسقاط دعاوى قضائية رفعها المصور إليوت مكجوكين، بعدما استخدمت المجلة صورا له منشورة عبر حسابه على إنستغرام.

وأملت مجلة نيوزويك الحصول على حكم مماثل للحكم الذي حصل عليه موقع “ماشابل” في قضية مشابهة، إلا أن القاضية أوضحت أن أحكام وشروط إنستغرام لم توفر معلومات عن حماية حقوق الطبع والنشر لتضمين المنشورات أو خاصية Embed بالإنكليزية .

وبحسب موقع “ذا نكست ويب” المتخصص في التكنولوجيا، فإن إنستغرام يسمح برخصة لطرف ثالث للمحتوى الموجود على المنصة، ولكن ليس لتضمين المنشورات.

وهذا يعني أن الشخص الذي يود تضمين صورة من على إنستغرام، عليه أن يحصل أولا على إذن من الشخص الذي نشر الصورة أو صاحب المحتوى الأصلي.

وقالت الشركة في بيان إن الناس بحاجة إلى الحصول على الحقوق اللازمة لتضمين المحتوى، مضيفة “وفقا لسياسات منصتنا، نطلب أن يحصل الأشخاص على جميع الحقوق اللازمة من الآخرين قبل مشاركة المحتوى الخاص بهم”.

وإذا أراد أصحاب المحتوى منع أي شخص من تضمين منشوراتهم، فسيتعين عليهم جعل حساباتهم خاصة، إلا أن هذا الإجراء قد لا يكون عمليا لجميع الأشخاص.

يذكر أنه لا يمكن الحصول على رخصة من صاحب المحتوى على إنستغرام إلا من خلال المراسلة المباشرة، أو معرفة الشروط الخاص به وذلك في حالة أنه نشرها بشكل عام عبر حسابه.

اترك تعليق