خامنئي: لن نتفاوض مع واشنطن… وأوروبا وجهت ضربة لاقتصادنا

استبعد المرشد الأعلى الجمهورية الاسلامية، آية الله علي خامنئي، في خطاب بثه التلفزيون الرسمي مباشرة، اليوم، إجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة بشأن برامج الصواريخ الباليستية والنووية الإيرانية، داعياً الإيرانيين إلى “مقاومة التنمّر الأميركي”.

وقال خامنئي: “عقوبات أميركا الغاشمة على إيران تهدف إلى انهيار اقتصادنا… هدفها الحد من نفوذنا في المنطقة وكبح قدراتنا الصاروخية والنووية”. وتابع: “الاعتماد على القدرات الوطنية وخفض اعتمادنا على صادرات النفط سيساعدنا على مقاومة ضغوط أميركا”. كما اعتبر أنّ مقتل لجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري، أسهم في تعميق الوحدة بين الإيرانيين والعراقيين.

وشدّد خامنئي على أن إيران “لن توقف برامجها الباليستية والنووية كما تطالب أميركا”، وأضاف: “ينبغي ألا يعتمد اقتصاد إيران على صادرات النفط”.

من جهة أخرى، اعتبر خامنئي أن الدول الأوروبية تقاعست عن إنقاذ الاتفاق النووي الذي وقّعته طهران عام 2015 مع القوى الكبرى، والذي انسحبت منه الولايات المتحدة. وقال: “لقد وجهوا ضربة لاقتصاد إيران بوعود جوفاء”.

اترك تعليق