جنبلاط ليس في الأجواء

تؤكد المعلومات بأنه لم يكن هناك أي تنسيق بين رئيس الحزب الإشتراكي وليد جنبلاط والنائب مروان حمادة حول استقالته من المجلس النيابي.

وعُلِمَ أن جنبلاط لم يقدم على أي موقف يعبّر فيه عن استيائه من حمادة، باعتبار أن الأخير من كان إلى جانب جنبلاط يوم تسلّم الزعامة الجنبلاطية.

اترك تعليق