أبلح ودعت ابنها الشهيد جورج المعلوف وكلمات نوهت بمزاياه العسكرية والأخلاقية

ودعت بلدة أبلح في قضاء زحلة الشهيد المؤهل في الجيش اللبناني جورج المعلوف، الذي قضى في انفجار مرفأ بيروت الثلثاء الماضي.

وترأس مراسم الجنازة والدفن التي أقيمت في كنيسة مار مخايل للروم الأرثوذكس في البلدة مطران زحلة والبقاع للروم الأرثوذكس أنطونيوس الصوري ولفيف من الكهنة، بحضور ممثل وزيرة الدفاع الوطني في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر وقائد الجيش العماد جوزاف عون العقيد محمد الحلبي، النائب سليم عون، ممثلين لقادة الأجهزة الأمنية، قائد فوج التدخل السادس العقيد دافيد بشعلاني، رئيس بلدية أبلح ريمون سمعان، حشد من الأهالي وشخصيات.

وألقيت كلمات نوهت ب”مزايا الشهيد العسكرية والأخلاقية والتزامه الواجب العسكري”. وتم تقليده أوسمة عسكرية، ثم ووري في الثرى بمدافن العائلة.

وكان جثمان الشهيد نقل من المستشفى العسكري المركزي إلى مستشفى تل شيحا – زحلة. بعدها، حمل النعش الذي لف بالعلم اللبناني على الأكف في شوارع زحلة، مرورا بالمستديرة. ولدى وصوله إلى بلدته أبلح، استقبل بنثر الأرز والورد والزغاريد، عند مدخل البلدة مع فرق من الخيالة التي حملت النعش باتجاه كنيسة مار مخايل، حيث ألقت ثلة من رفاق السلاح التحية العسكرية.

اترك تعليق