رفع الدعم قبل آخر أيلول… ما المطلوب من الحكومة؟

بعد إعلان التسعيرة الجديدة لأسعار المحروقات، رأى الخبير الاقتصادي، أنطوان فرح، عبر “الأنباء الإلكترونية “أنّ تعديل التعرفة التي صدرت هي المحطة ما قبل الأخيرة لرفع الدعم بشكل نهائي آخر أيلول. لكن من المفترض أن يكون هناك احتياطاً إضافياً لأنّ المحروقات لم يتم توزيعها بما يغطي احتياجات السوق قبل رفع التعرفة، لأنّ رفع الدعم أواخر هذا الشهر سيكون له تبعات سلبية بغياب المساعدات المباشرة، وتحديد حصة المواطن من المحروقات لتسيير أموره. وبظل غياب خطة لتأمين النقل العام لن يتمكّن الموظف من الوصول إلى عمله.
وقال فرح: “المطلوب من الحكومة أن يكون لديها تصوّرها حول كيفية التخفيف من وطأة رفع الدعم قبل آخر أيلول”، مضيفاً: “بمجرد رفع الدعم سنواجه مشكلة سعر الصرف. فاليوم مصرف لبنان هو المخوّل بفتح الاعتمادات. ولكن بعد رفع الدعم ينتقل الأمر إلى الشركات المستوردة، ما قد يزيد الضغط على الدولار، وهو ما سيساهم بارتفاعٍ إضافي لسعر صرف الدولار في السوق”.

اترك تعليق